ما هو التسويق Marketing

 ما هو التسويق  Marketing





ما هو التسويق

التسويق كلمة لها تاريخ طويل، وهي تعبر عن فن و فلسفة  وعلم أشمل وأكبر وأكثر تعقيداً مما يظن الكثيرين. التسويق هو المفتاح لنجاح كل أنواع البيزنس و الاعمال على مر التاريخ. وهو التركيبة السحرية الذي يلهث  عالم الاعمال  وراءها لفهم مكوناتها وتطبيقها. في الحقيقة جميعنا بشكل أو بآخر نمارس التسويق كل يوم في عالمنا العربي، ليس في مجال البيزنس فقط ولكن في الحياة الشخصية  أيضاً و العملية .

يمكنك أن تتعلم التسويق في يوم ,لكنك ستقضي حياتك كلها لكي تتقنه

ما هو التسويق

التسويق يعني بالإنجليزية Marketing، و هو مهمة  تبدأ من التصور والتخطيط الصحيح  للمنتجات والخدمات، و تنفيذ هذا التصور، و تسعير المنتج أو الخدمة بذكاء، وتوزيعها ووضعها في المكان المناسب أمام العميل المناسب، و الترويج لها بكل الأساليب الممكنة. وفي النهاية تحقيق الغرض النهائي وهو الحصول على المزيد من الأرباح للأفراد والمنظمات. لذلك يمكننا أن نستنتج أن التسويق هو أكثر من مجرد تكتيكات يقوم بها مديري التسويق.

التسويق الاحترافي أيضاً يقوم على التحليل Analysis، الذي يعد عنصر في غاية الأهمية، وهو الأساس الذي تعتمد عليه إستراتيجيات التسويق الذكية. ولكن ما هو نوع التحليل المستخدم في عمليات التسويق؟؟ إنه التحليل للعميل وفهم سلوكياته، ورغباته، ودوافعه، وتفضيلاته، وجمع كل البيانات والمعلومات التي تخصه، وهو أيضاً التحليل للسوق وحجمه وظروفه الخاصة، وحجم المنافسة فيه.

وفي النهاية استخدام هذا التحليل في عمل المنتج، واختيار سعره، وتحديد مناطق التوزيع الخاصة به، وإنشاء الحملات الإعلانية لتحقيق أفضل مستوى من المبيعات ومن ثم الارباح.

يمكن تعريف التسويق باختصار على انه مجموعة من العمليات و النشاطات التي تساعد أو تسعى لاكتشاف رغبات العميل او الزبون ,و تطوير المنتجات التي  من ناحية تشبع حاجات و

رغبات العميل ,و من ناحية أخرى تحقق عائد أهداف المؤسسة و هي  تحقيق ربح   للمؤسسة 



Product (المنتج)
يجب أن يبدأ التسويق من حيث تصميم المنتج نفسه. وهذا يشمل جودة المنتج، وشكله، ولونه، وحجمه….الخ. إذا كان لديك منتج رديء فلا فائدة من أي جهود لبيعه، هذه حقيقة وبناءاً عليها فإنه من المنطقي أن تبدأ عملية التسويق من حيث تصنيع المنتج نفسه، وبالطبع يجب أن يكون هذا بناءاً على دراسات للسوق وحجمه ومستوى المنافسه فيه وطبيعة المستهلك.

Price (السعر)
الآن لديك منتج مثالي وتم تصميمه بناءاً على دراسات وإحصاءيات دقيقة، كما أن هذا المنتج يمتلك طلباً جيداً. النقطة التالية هي تحديد سعر هذا المنتج. نعم التسعير هو جزء لا يتجزأ من عملية التسويق، وربما يكون العنصر الأساسي في الكثير من استراتيجيات التسويق التي تخدم العملاء الأغنياء. هنا السعر يجب أن يتم وضعه بذكاء ووفقاً لخطة المؤسسة وطبيعة المستهلكين التي ستستهدفهم، وحجم الإنتاج لديها.

Place (المكان)
المقصود هنا من المكان، هو السوق الذي يتواجد به المستهلك او الزبون. فالمكان هنا يشمل النقل والتوزيع، والقدرة على تلبية حاجة المستهلك الذي يعيش خارج الاقليم او الحدود الدولية. في عصرنا هذا ونتيجة نمو وتطور فكرة التجارة الإلكترونية أصبح السوق حرفياً يحده حاجز جغرافي، وهذا جعل لعنصر المكان شكلاً آخر و فهوم مختلف غير تقليدي.

Promotion (الترويج)
الكثير من أصحاب المنتجات  سلع اوالخدمات، وأصحاب المشروعات الصغيرة و الشركات الناشئة غير المحترفين يختصرون كل عملية التسويق في هذا  عنصر الترويج. ولكن الحقيقة أن كل جهد ترويجي سوف يضيع سدى طالما لم يكن هناك منتج على مستوى عالي من الجودة، و بسعر مناسب، و يتواجد في المكان المناسب  حيث يتواجد العميل او الزبون.

على أي حال فهذه المرحلة تشمل عمل إعلانات على كل وسائط الميديا  للترويج للمنتج و ابراز مميزاته، هذا يتضمن الحملات الإعلانية على التليفزيون، والحملات الإعلانية على مواقع التواصل الاجتماعي facebook, instagram ، و تحسين محركات البحث، والفيديوهات الدعائية و الرسائل التسويقية…الخ.

لمعرفة المزيد حول المزيج التسويقي (Marketing Mix) وعناصره الأربعة (4Ps) قم بالاطلاع على المقال بالرابط بالأسفل التالي:

المزيج التسويقي Marketing Mix (ما هو وما أهميته وشرح 4Ps)

التسويق في العصر الحديث يقوم على ارضاء العميل بدرجة اولى

التسويق في العصر الحديث يعتمد على خلق وتقديم قيمة مضافة تنافسية  للمستهلك، وذلك عن طريق التركيب و المزج  الصحيح ما بين الجودة والخدمة والسعر (QSP)، وكيفية إرضاء طلبات المستهلك بأقل مستوى ممكن من التكلفة.

في الحقيقة نحن نعيش في عصر القيمة، فإذا كانت الشركات غير قادرة على بيع منتج ذي جودة عالية  بأقل سعر ممكن، فإنها ستخرج من السباق مبكرا . فنحن نعيش اليوم في إقتصاد يقوم على العملاء والمستهلكين و الزبائن، حيث العميل هو المل  ، وذلك بسبب تكدس  المعروض من المنتجات والخدمات. و لذا فقد غيرت الشركات فلسفتها التسويقية  من التركيز على صنع المنتج، إلى التركيز على إمتلاك العميل و ارضائه.

يجب على جميع العاملين في شركتك التركيز على العميل وعلى ارضاءه في المقام الأول، لإنك إن لم تهتم بعميلك سيفعل غيرك ذلك ويأخذه منك و يكسبه .

يرى الخبراء في مجال التسويق أن العملاء هم من أهم الأصول المحاسبية لأي للمنظمة، وهذا يتجلى  في الأصول المحاسبية لأي شركة تحت بند الشهرة (الشهرة هي أصل محاسبي غير ملموس، ويتم تقييمها للشركات الكبيرة بمبالغ مالية هائلة).

في النهاية أتمنى أن يساعدك هذا المقال في فهم ما هو التسويق بشكل واضح و يسير .
يسعدني جداً تلقي مشاركاتكم عبر التعليقات بالأسفل، ولا تنسوا مشاركة الموضوع مع أصدقاءكم على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

google-playkhamsatmostaqltradent